أصدقاء القصة السورية

الصفحة الرئيسية | خريطة الموقع | مكتبة الموقع | بحث | مواقع | من نحن | معلومات النشر | كلمة العدد | قالوا عن الموقع | سجل الزوار

 

SyrianStory-القصة السورية

ظلال | معاصرون | مهاجرون | ضيوفنا | منوعات أدبية | دراسات أدبية | لقاءات أدبية | المجلة | بريد الموقع

للاتصال بنا

إحصائيات الموقع

twitter-تويتر

youtube القصة السورية في

facebook القصة السورية في

جديد ومختصرات الموقع

 

آخر التعليقات / 40 / 39 / 38 / 37 / 36 / 35 / 34 / 33 / 32 / 31

لإضافة تعليق  / 30 / 29 / 28 / 27 / 2625 / 24 / 23 / 22 / 21 / 20 / 19 / 18 / 17 / 16 / 15 / 14 / 13 / 12 / 11 / 10 / 9 / 8 / 7 / 65 / 4 / 3 / 2 / 1

 
شكوى
الاسم: حجي خلات المرشاوي
العنوان البريدي: hajikh2009@yahoo.com
Date: 31/05/2010
Time: 18:46

التعليق:

السيد مدير الموقع المحترم
تحية طيبة
لقد أرسلت كافة البيانات الخاصة بالحصول على عضوية الموقع لكنني لم اتلقى ردا منكم لحد الآن مع التقدير

رد: أختي الكريمة لم يصلنا أي شيء من طرفك بخصوص انضمامك لموقع القصة السورية... الرجاء مراجعة تعليمات النشر واحترامها قبل إرسال أي طلب أو مرفق... لأن عدم احترام التعليمات، أو استخدام عنوان آخر غير العنوان البريدي المذكور، قد يلقي بالرسالة إلى البريد المهمل مباشرة، خاصة إذا كانت الرسالة مرسلة لأكثر من موقع، واهلا وسهلا بك. الإدارة  http://www.syrianstory.com/infocontacte.htm

الاسم: أحمد,ع
العنوان البريدي: ah46ch
مشاركة حول أدب المرأة
Date: 28/05/10
Time: 15:48

التعليق:

لا يخرج أدب المرأة عن كونها امرأة.. فهي تنفذ من خلال ذاكرتها
الى أنوثتها؛ تلج من خلالها الى أمها وجداتها؛ بل الى غرائزها وعواطفها وأمومتها؛ فهي تسعى من خلال ذاكرتها الى ترسيخ أنوثتها..انها تريد اثبات الذات كامرأة

آراء حول الموقع
الاسم: amalmahmoudali
العنوان البريدي: amal.sam1000@hotmail.com
Date: 28/05/2010
Time: 12:11

التعليق:

الأديبة لبنى ياسين:
بعد أن قرأتُ بعضاً من أعمالك الأدبية بشغفٍ ومتعةٍ وجدتُ أنّك تمنحينَ الفكرةَ زخماً أنيقاً وتقنية في التحكُّم الفني بأدوات الإبداع اللغوية
كنتُ أطالعك ونظراتي المتلاحقة حائرة  متسائلةً :أيٌّ من لوحاتِ وصورِ مرسمك تقرُّ بها عدستاها اللاقطتان؟
كانت كلٌّ من الصورالتي تضجُّ بها عباراتك تمنحني تحليقاً راقياً مختلِفاً في فضاءاتٍ أدبيةٍ لا حدودُ لبهائها وألقها
أقولُ لكِ مرحباً بأناقتك وبهاءِ حرفكِ في دنيا الأدبللأعلى

آراء حول الموقع
الاسم: خديجة
العنوان البريدي: benz-khadija@hotmail.fr
Date: 26/05/2010
Time: 16:05

التعليق:

السلام عليكم
جزيل الشكر على هدا الفضاء الادبي المتنوع والشامل حيث يمكن الاي متصفح ايجاد ما يبحث عنه .
شكرا لكم  من الجزائر بن زيان خديجة

الاسم: شمس الجنوب
العنوان البريدي: jory1933@hotmail.com
مشاركة حول أدب المرأة
Date: 25/05/10
Time: 03:06

التعليق:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
اولا ابدأ التحية والسلام على الكاتبة احلام مستغانمي ..
واتقدم اليها باجمل عبارات الاعجاب لكتابتها الشيقة والتي تشد القارئ لها كثيرا ...
وصدقاً عشت حروفك كما هي الواقع تقريبا ..
وفي كل يوم اتفاجأ بتشابه كلماتك مع ماجرى او ما قد سيجري ..
شكرا لك ولحروفك واتمنى لك التوفيق والنجاح ...للأعلى

آراء حول الموقع
الاسم: حسن شباني
العنوان البريدي: hassan_shbani@yahoo.com
Date: 24/05/2010
Time: 07:58

التعليق:

لقد كتبت تعليق عن مقال نشرته جريدة العرب القطرية للكاتبة السورية هيفاء بيطار ارجو ان يصلها تعليقي. لانني حاولت العثور على عنوانه البريدي. مع كل اسف

آراء حول الموقع
الاسم: حسن شباني
العنوان البريدي: hassan_shbani@yahoo.com
Date: 24/05/2010
Time: 07:49

التعليق: بخصوص الكاتبة د. هيفاء بيطار

اللان انتهيت من قراءة جريدة العرب القطرية ولقد قرأت ما كتبته حول كتاب السر الذي صببت عليه كل فشل الكتاب المعاصرون الموجودون في عالمنا. هل تعرفين لماذا حقق هذا النجاح العارم. بسبب غياب النخبة المثقفة في كل مجتمع. هل تظنين ان كتاب السر هو الكتاب الوحيد الذي نجح نجاح صاعق لا بل هناك مئات الكتب المماثلة التي حققت المثل. يا سيدتي لا تلومي الكاتبة الناجحة التي كتبت السر. بل لومي نفسك ككاتبة لم تستطيع ان تلفت انتباهي لولا نقدك لكتاب السر الذي انت نفسك تجنين فوائده. على الأقل تعرفت على اسمك وقرأت سطرين من رواية مهملة لك. ارجو ان تتقبلي نقدي. على اعتبار انك كاتبة تعي معنى النقدللأعلى

الاسم:رناد
العنوان البريدي: r.1992.ghanayem@hotmail.com
مشاركة حول أدب المرأة
Date: 23/05/10
Time: 15:48

التعليق:

مع تحياتي يا اجمل ما كتبت لي الحب ولي النسيان ونتي سحرتيني في كلاماتك التي اخرجتني روحي من جسد وجعلتني في عالم اخر

آراء حول الموقع
الاسم: حبيب الوكيل
العنوان البريدي: habibwakil22@yahoo.com
Date: 19/05/2010
Time: 14:50

التعليق:

تحية طيبة
انها المرة الأولى لي التي اتصفح فيه موقعكم المحترم واتقدم لكم كل الشكر والتقدير على عملكم الرائع. في الواقع كنت أبحث على شبكة الأنترنت عن رواية تحمل عنوان (سونيا) تأليف الكاتب نبيل حلمي شاكر. لم أجد الرواية على موقع القصة السورية.
أذا كانت موجودة في أرشيفكم يرجى وضعها على الموقع.
شكرا جزيلا وأتمنى لكم التوفيق وأن تقبلوني زائر دائم على موقعكمللأعلى

آراء حول الموقع
الاسم: رنا حتمل
العنوان البريدي: ranhatmal@yahoo.com
Date: 16/05/2010
Time: 10:19

التعليق:

 شكرا جزيلا للرد على تعليقي السابق

والفقرتين التاليتين هما التان أثارتا استغرابي- كما ورد في بطاقة التعريف-، وكما ذكرت تتعلقان فقط (وفقط) بحياة الراحل -جميل حتمل- الشخصية:

كان على جميل ان يعيش وأخويه مع زوجة أب لم توفر له كل الدفء والحنان, فأحب ان يستقل ويبني شخصيته بنفسه, ويعيش على هواه بعيداً عن الضغوط والهيمنة, فخاض غمار السياسة, وأخذ يكتسب شخصية مستقلة... يكتب ويطالب بالحرية وتطبيق الديموقراطية والكرامة الإنسانية, فكان نصيبه السجن الذي أورثه المرض, وهو في ريعان الشباب.‏

تزوج وأنجب طفلاً لعله ينسى مأساته, ويستعيد شيئاً من الدفء والحنان المفقودين, فتنكرت له زوجته, وتركته وحيداً كالقصبة الجوفاء في مهب الريح, يعاني المرض والبؤس والضيق والحرمان, بعيداً عن الوطن ومرابع الطفولة, في وقت كان بأمس الحاجة الى من يعطف عليه,و يرعاه في غربته القاسية, وقد اعترف في احدى قصصه بتنكر زوجته له إذ قال:» لأني أحب امرأة تركتني, وكل امرأة أحبها تتركني.. « وقال في قصة اخرى:» امرأة تركتني عند مفترق شارع, هكذا ذات صباح, لم تقل وداعاً, مضت على انها عائدة, ولم تعد..»


وما أستطيع قوله هنا أن " جميل حتمل" لم يعش في ظروف قاسية بوجود زوجة الاب.. ولم يذكر شيئا من هذا لا من قريب ولا من بعيد..

كما أريد التوضيح أن قرار الانفصال في زواجه لم يكن من قبل زوجته وحدها، قد كان قرارا مشتركا، ولم يسبب انفصاله عنها البؤس والحرمان بالشكل الذي يفهمه من يقرأ التعريف الشخصي... وهو لم يخصها بالقول "لأني أحب امرأة تركتني, وكل امرأة أحبها تتركني" .. ربما عنى أخرى.. وهي أمور خاصة ولا أريد التحدث فيها.. ولو أراد "جميل" ذلك لفعل

رنا حتمل: شقيقة الكاتب والصحفي جميل حتمل

 

رد: أختي الكريمة أنا أشكرك على التوضيح، لقد قمت بحذف هاتين الفقرتين، حبذا لو أعدت صياغة السيرة الذاتية للكاتب الراحل الأستاذ جميل حتمل حتى أقوم باستبدال ما هو موجود لدينا... ويبدو من قراءتنا لهذه السيرة، بأن كاتبها اجتهد في الكتابة عن الأديب حتمل عن حسن نية، مستشفيا معلوماته من أعماله ذاتها كما هو واضح.

 

وسيكون من دواعي سرورنا أن نضيف سيرة الكاتب بما تتماشى مع الحقيقة، لأن الهدف الأساسي من وجود صفحات كتابنا هو نقل المعرفة لمن يبحث عنها، أرجو تزويدي بما ترينه صحيحا عنه، سواء بالسيرة الذاتية أو الأعمال وذلك على بريد الموقع الالكتروني، وأنا سأقوم حال وصول هذه المعلومات باستبدالها... ودمت بخير.

الادارة syrianstory@hotmail.com

آراء حول الموقع
الاسم: ناصر سيد
العنوان البريدي: nasser_sayed53@yahoo.com
Date: 14/05/2010
Time:11:48

التعليق:

اود ان اكون من اسره موقعكم المحترم بقصصي القصيره
السبع رؤؤس
كان عبد الله رجل صالح ملتزم مقيم للصلاه حافظ للقران ولكنه كان شديد القوه سريع الغضب لايحب المزاح جاد جدا وكان لايضيع وقته كثيرا يفضل ان يقضي حياته بين العباده والعمل وكان متزوج وله اولاد وبنات وكان ذا مال وفير ولان تجارته كبيره فقد كان كثير السفر وفي احدي سفرياته لدوله عربيه كان يزور قريه صغيره مشهوره بصناعه السجاد وقابل هناك سبعه افراد كانا هم المسئولين عن تجاره السجاد في هذه المنطقه واتفقا معاه علي السعر وقالوا له التسليم بعد اسبوع تكون الطلبيه جاهزه فقال لهم عبد الله سامنحكم 15 يوم فردوا جيد فساله عن السعر فقالوا علشان خاطر عيونك الف دولار فرد عليهم ساعطيكم الف ومائتان ففرح الجميع خاصه وان تلك القريه مشهوره بالسجاد اليدوي وكان يصدر للعالم كله وهنا قال لهم عبد الله ولكن نكتب عقد بشرط فقالوا تحت امرك فكتب عبد الله العقد وفيه شرط جزائي قطع رأس من يخالف نصوص العقد وتاخر عن موعد التسليم فضحك الجميع ظنا انه يضحك ولكن عبد الله لايعرف الهزار ومضي السبعه رجال متاكدين من عمل السجاد المطلوب وتسليمه خلال اسبوع وليس 15 يوم
رجع عبد الله بلده ومر اسبوع وبدا الرجال في العمل وانجزوا عمل نصف الكميه ثم جاء يوم الجمعه وكان عطله وبدا يوم السبت وصادف انه كان عيد الاضحي فقررا الجميع الراحه الي مابعد العيد ومش مهم نمد اجازه العيد اسبوع ونخلص الاسبوع اللي بعده اكيد الشيخ عبد الله سيسامحنا .
جاء الشيخ عبد الله ليستلم السجاد فوجد فقط نصف الكميه فسكت غاضبا وقال اعطوني اموالي ورؤؤسكم ضحك الجميع مستهزئين بالشيخ وقالوا له انت ناسي اسبوع العيد كل سنه وانت طيب فرد عليهم بيننا عهد والمسلم وفي العهد عموما نلجأ لشيخ القريه فذهب الجميع لشيخ القريه الذي لم يجد حل وهنا شاع الخبر في القريه واجتمع الجميع لحل المشكله والتوسط لعبد الله للصفح عنهم ولكن دون جدوي وجاءت ازواج الرجال يسالوه ان يصفح عنهك من اجل اولادهم الصغار
ولكنه رفض وتصعد الامر الي المحكمه وتقدم اكبر القضاة عمرا وخبره وسال عبد الله هل تقبل بديل عن رؤؤسهم فقال لا ان بيني وبينهم عقد والعقد شريعه المتعاقدين فسال القاضي الرجال هل هذا خطكم فقالوا نعم  فحكم القاضي بتسليم السبع رؤؤس للشيخ عبد لله والجسد لذويهم
مر اسبوع اخر وتحددت ساعه الاعدام فجر الجمعه والكل يتوسل الي الشيخ عبد الله حتي اهله وزوجته حتي شاع الخبر في العالم كله وتناولته وكالات النباء ولكن دون جدوي
وجاءت ليله الخميس واهل القريه في هم شديد وكرب عظيم واهل الرجال في بكاء مستمر والاطفال مش فاهمين اي شئ
 ولم ينم الجميع حتي الفجر يصلون طول الليل لازاحه الكرب
والشيخ عبد الله اغلق جواله وصلي العشاء وختم جزء من قرانه وحفظ حديث للرسول صلي الله عليه وسلم وذهب لينام.
جاءت ساعه الصفر والكل منتظر خارج السجن لخروج الجثث من غير رؤؤس والنساء لبست السواد والقريه كلها طول الليل في العراء افترشت الارض حزينه لخيره الرجال وامهر الصنايعيه وكانت المفاجاه خروج السبع رجال من السجن احياء يمشون وكان الشيخ عبد الله اتفق مع مدير السجن عن تنازله عن القضيه وكان القاضي اقنعه بالعفوا مصداقا لقوله تعالي والعافين عن الناس ولكنه اراد يعلمهم ان الكلمه عقد ولايجوز لاي انسان ان يتفوه بكلمه الا ويلتزم بها ويوفي باي عقد وعاد الرجال وفرح اهلهم بنجاتهم بعد ان تعلموا الدرس شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
ناصر سيد عبد المعطي
27/4/2010
م0163095777
حق النشر مكفول للمؤلفللأعلى

شكوى
الاسم: رنا حتمل
العنوان البريدي: ranhatmal@yahoo.com
Date: 10/05/2010
Time: 14:22

التعليق:

قرأت ما كتب عن القاص والصحفي الراحل  جميل حتمل
ولم أجد توقيعا يحمل اسم ناقل المعلومات عن الراحل - أخص بالذكر المعلومات المتعلقة بحياته الشخصية - أرجو من إدارة الموقع التحقق أولا مما تقوم بنشره
مع الاحترام

رد: اختي الكريمة بعد التحية.
اذا كنت من اقراباء الكاتب ولديك معلومات أكثر دقة مما ورد في الموقع، الرجاء إرسالها إلينا حتى نقوم بنشرها ونكتب اسمك كمصدر للمعلومة، المشكلة انه يصلني عدد لابأس به من الرسائل والنقد من اقرباء الكتاب وأولادهم (
خاصة الراحلون منهم) يشيرون إلى صفحة الكاتب، وعندما نطلب منهم تزويدنا بمعلومات صحيحة أو صورة عنهم يختفوا عن الأنظار... ما رأيك لو قدمت لنا ما يعرف عن الكاتب، وصورة حديثة له قبل وفاته... ونماذج من أعماله... وتذكرين صلة القربى التي تربطك به، إذا ما كنت حقا تهتمين بأمر صفحته والمعلومات الواردة فيها، وتفضلي أجمل تحياتنا.

الإدارة

شكوى
الاسم: د عيسى حداد
العنوان البريدي: haddad73@voila.fr
Date: 07/05/2010
Time: 10:07

التعليق:

الزميل العزيز المسؤول في إدارة الموقع
من المفروض أنني عضو في موقع كتاب القصة السورية
أردت الدخول إلى الموقع لإضافة قصص جديدة
فواجعه صعوبة - غذ لم أعثر على إسمي
آمل إرشادي إلى كيفية الدخول..
ولكم الشكر

 

رد: أستاذي الكريم موقع القصة السورية، عبارة عن مصدر للمعلومات، ولهذا فنحن لا نضيف القصص بشكل دوري على صفحات الكاتب، والموقع لا يملك هذه الخاصية... هناك مئات المواقع والمنتديات التي تقدم هذه الخدمة لتمرير دعاياتها الرخيصة... موقع القصة السورية موقع ملتزم، يقدم خدمة التعريف بكتاب القصة في سورية والعالم العربي بدون مقابل.... إذا أحببت أن تضيف بعض القصص على صفحتك الشخصية يمكنك ذلك من خلال آلية الإرسال المعتمدة وكما هو مشروح في صفحة تعليمات النشر... كما يمكنك نشر أعمالك الأدبية والقصصية مباشرة من خلال موقع أصدقاء القصة السورية الذي أسس ليقدم مثل هذه الخدمة، وذلك بإرسالها كرسالة إلى بريد ذلك الموقع على شرط أن تكون عضوا فيه... أفضل التحيات ودمت بخير والتوفيق.

الإدارةللأعلى

 

آراء حول الموقع
الاسم: الاميرة درية جزائرى
العنوان البريدي: D.JAZAIRY@YAHOO.FR
Date: 03/05/2010
Time: 18:50

التعليق:

يسعدنى ان اعبر عن مامدى اعجابى بموقعكم اجمالية انتم مشكورين على المجهودات الملحوظة. والذى قراتة ووجدت فية متعة كبيرة حول حياة الاديبة الرقيقة مى زيادة اشكركم مرة اخرى ودمتم فى خدمة الادب والادباء فهذا يعتبر ارث ثمين يجب المحافظة عليه

آراء حول الموقع
الاسم: منصف الوهايبي تونس
العنوان البريدي: medmoncef_120fr@yahoo.fr
Date: 02/05/2010
Time: 19:53

التعليق:

استمتعت بهذه الفسحة في موقعكم. أرجو تمكيني من بريد الأستاذ ريدان فرحان الألكتروني. مودّتي

رد: العناوين البريدية للكتاب توجد في نهاية سيرة كل كاتب، تحت ايقونة خاصة لهذا الغرض.للأعلى

آراء حول الموقع
الاسم: فوزية حجبي
العنوان البريدي: al.abira@hotmail.com
Date: 01/05/2010
Time: 21:25

التعليق:

أحبتي في موقع القصة السورية بكل صدق والله على ما أقول شهيد موقعكم  فائق الروعة وأنا عاشقة من النوع المخلص للأدب السوري وقاماته المديدة.. الجميل الراحل نزار قباني ..الساحلي الذي يتنفس محارا وملوحة آسرة حنا مينه الشلال الدافق الكلمات الساحرة غادة السمان إلخ
موقعكم جد موفق وأنا أتمنى أن أكون رفيقة لكم في هذا المركب العملاق الهامات
صديقتكم الجديدة كاتبة صحفية وكاتبة مقالة وقصص قصيرة صدرت لي مجموعة قصصية للأطفال ومؤخرا صدرت لي مجموعة قصصية نسائية تحت عنوان نساء كحبات الأرز
أقطف لكم منها هذه القصة القصيرة عربون محبة
وإلى لقاء قريب جدا  تعطون انطلاقته بجواب كريم منكم والسلام

رد: أختي الكريمة للانضمام للموقع يمكنك زيارة صفحة معلومات النشر واهلا وسهلا بك اختا عزيزة وصديقة مكرمة.

آراء حول الموقع
الاسم: امينة زواد
العنوان البريدي: aymen-az@hotmil.fr
Date: 01/05/2010
Time: 19:36

التعليق:

انا احب كثيرا رواية الكاتب ابن المقفع كليلة ودمنةللأعلى

آخر التعليقات / 40 / 39 / 38 / 37 / 36 / 35 / 34 / 33 / 32 / 31

لإضافة تعليق  / 30 / 29 / 28 / 27 / 2625 / 24 / 23 / 22 / 21 / 20 / 19 / 18 / 17 / 16 / 15 / 14 / 13 / 12 / 11 / 10 / 9 / 8 / 7 / 65 / 4 / 3 / 2 / 1

موقع  يرحب بجميع زواره... ويهدي أمنياته وتحياته الطيبة إلى جميع الأصدقاء أينما وجدوا... وفيما نهمس لبعضهم لنقول لهم: تصبحون على خير...Good night     نرحب بالآخرين -في الجهة الأخرى من كوكبنا الجميل- لنقول لهم: صباح الخير...  Good morning متمنين لهم نهارا جميلا وممتعا... Nice day     مليئا بالصحة والعطاء والنجاح والتوفيق... ومطالعة موفقة لنشرتنا الصباحية / المسائية (مع قهوة الصباح)... آملين من الجميع متابعتهم ومشاركتهم الخلاقة في الأبواب الجديدة في الموقع (روايةقصص - كتب أدبية -  مسرح - سيناريو -  شعر - صحافة - أعمال مترجمة - تراث - أدب عالمي)... مع أفضل تحياتي... رئيس التحرير: يحيى الصوفي

ظلال | معاصرون | مهاجرون | ضيوفنا | منوعات أدبية | دراسات أدبية | لقاءات أدبية | المجلة | بريد الموقع

Genève-Suisse جنيف - سويسرا © 2004  SyrianStory حقوق النشر محفوظة لموقع القصة السورية