الصفحة الرئيسية | خريطة الموقع | مكتبة الموقع | بحث | مواقع | من نحن | قالوا عن الموقع | الرعاية والإعلان | معلومات النشر | كلمة العدد

SyrianStory-القصة السورية

دفتر الزوار | ظلال | معاصرون | مهاجرون | ضيوفنا | منوعات أدبية | دراسات أدبية | لقاءات أدبية | المجلة

إحصائيات الموقع

twitter-تويتر

facebook القصة السورية في

 Cooliris-تعرف على خدمة

معرض الصور

Rss-تعرف على خدمة

جديد ومختصرات الموقع

 

 

السابق أعلى التالي

التعديل الأخير: 09/03/2009

دراسات أدبية / بحث وتقديم الكاتب: يحيى الصوفي

دراسات في الأدب الصوفي

إلى صفحة الكاتب

 

لقراءة الدراسات

 

 

الدراسات

قصص وحكايات صوفية 

الأدب الصوفي

دراسات أدبية صوفية 

كتب في الأدب الصوفي 

 

الأدب الصوفي

عرض وتقديم: يحيى الصوفي

تقول الكاتبة د. ناهضة ستار في كتابها (بنية السرد في القصص الصوفي) ((أول ما ينبغي البحث في جذور التصوف في العالم، لا بد أن نبدأ من البداية الصحيحة –تاريخياً- في تسلسل ولادة الحضارات الإنسانية على الأرض، ما دامت هذه الفقرة التمهيدية تبحث في جذور التصوف وبداياته. والبداية الصحيحة –تاريخياً- هي في بلاد وادي الرافدين والحضارات التي نشأت على أرض العراق القديم من سومرية وأكادّية وآشورية بدءاً من الألف الثالث ق.م. بوصفه التاريخ الصحيح لأمة العرب والجذر الحضاري الذي انطلقت لتنير للبشرية طريق الحرف والآداب والعلوم والحضارة. وليس تلك (150 أو 200) سنة قبل الإسلام التي دأب الدرس الأدبي على أن تكون مقولة (الجاحظ) هي المحدد لعمر شعر العرب والعربية. بناءً على ما سبق، فإن عنصر التفوق الزمني والحضاري الذي تجسد في الحضارة العراقية القديمة لا بد وأن يتزامن مع تفوق فكري وعقائدي. والحق أن هذه الفكرة ظلت تلح على الباحثة حتى سنحت الفرصة للحصول على مصادر تخص الموضوع للوقوف على هذه المسألة تصريحاً أو استنباطاً. فبدا أن موضوعة التصوف شديدة الارتباط بمفهوم الدين، ففي الفكر العراقي القديم بدا الدين بشكل (غريزي وعميق، ليس باتجاه أفقي كما هو حب البشر، بل عمودي، أي ليس نحو شيء حولنا، بل فوقنا، إنه الشعور الغامض بوجود نظام للأشياء هو أسمى منا، ومن كل ما يحيط بنا هنا، فلا تكتمل ذواتنا إلا بالاتجاه نحوه)( )، هذا يعني أن صفة الإحاطة والكمال والهيبة هي الصفات الإلهية التي عرفها الإنسان العراقي القديم، على الرغم من الطابع الوظيفي الذي طبع مهمة كل إله، فللريح إله وللخصب إله وللحب آلهة و.. وهكذا. وهذه مسألة طبيعية بحكم الديانة الوثنية. لكن تعدد الآلهة لم يغلق الباب أمام التفكير في ما وراء الأشياء، بل إن (تعدد الآلهة المعبودة وعدم وجود إجابات قاطعة لتساؤلات أزلية غير قابلة للإجابة، جعلت الإنسان في العراق القديم يفكر في ديانة وحدانية الإله)( )، فغلب استخدام رمز (الطريق) أو (البوابة) للدلالة على ما وراء ذلك التعدد فهو لا بد منته إلى (واحد) كامل، مطلق، لا نهائي.)) / أنظر (شخصيات صوفية)

 

قصص وحكايات وأشعار في الأدب الصوفي  

       

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

دراسات في الأدب الصوفي1

   

إشكالية المنهج وتأويل النص الصوفي 

أدب التصوف 

ترانيم الحب الإلهي 

الإبداع والتصوف 

 نشأة وتطور الأدب الصوفي في المغرب الأوسط

 مع مقاربات التصوف وقفة مع المقاربة اللغوية - المصطلحية

مسألة السماع بين الصوفية والفقهاء 

 العلاقة بين التصوف وشعراء الملحون

الشعر الصوفي 

الحضور الأنثوي في التجربة الصوفية 

 

 

دراسات في الأدب الصوفي2

   

دانتي والتصوف 

بناء الإنسان في الفكر الصوفي 

قراءة تحليلية في السيرة الشخصية للحلاّج 

شيء من النقد الجديد للشعر الصوفي 

لماذا الصوفية... وكيف؟

 الصوفي والفقيه سلطة التأويل في التاريخ العربي الإسلامي

 التصوف والأدب

التأثير الصوفي في الفنون والثقافة الشعبية الجزائرية 

 

 

 

 

 

 

دراسات في الأدب الصوفي / كتب

   

الحركيّة التواصليّة في الخطاب الصّوفي

بنية السرد في القصص الصوفي

مفهوم التصوف وأثره في نشأة القصة الصوفية 

المكونات والوظائف والتقنيات 

بنية الاستهلال في القصص الصوفي 

مكونات البنية السردية للقصة الصوفية 

 بنية المروي الصوفي

ثنائية الراوي والمروي له

أنماط الوظائف 

المثال الوظائفي في القصص الصوفي 

آليات السرد القصصي

الشخصية الحكائية

تقنية الإيقاع الحكائي

النظام الزمني

 نتائج البحث وأفق المستقبل

صيغة السرد 

 

 

 

 

أضيفت في 01/07/2006/ خاص القصة السورية / المصدر: الكاتب

 

كيفية المشاركة

 

Hit Counter

موقع  يرحب بجميع زواره... ويهدي أمنياته وتحياته الطيبة إلى جميع الأصدقاء أينما وجدوا... وفيما نهمس لبعضهم لنقول لهم: تصبحون على خير...Good night     نرحب بالآخرين -في الجهة الأخرى من كوكبنا الجميل- لنقول لهم: صباح الخير...  Good morning متمنين لهم نهارا جميلا وممتعا... Nice day     مليئا بالصحة والعطاء والنجاح والتوفيق... ومطالعة موفقة لنشرتنا الصباحية / المسائية (مع قهوة الصباح)... آملين من الجميع متابعتهم ومشاركتهم الخلاقة في الأبواب الجديدة في الموقع (روايةقصص - كتب أدبية -  مسرح - سيناريو -  شعر - صحافة - أعمال مترجمة - تراث - أدب عالمي)... مع أفضل تحياتي... رئيس التحرير: يحيى الصوفي

دفتر الزوار | ظلال | معاصرون | مهاجرون | ضيوفنا | منوعات أدبية | دراسات أدبية | لقاءات أدبية | المجلة

Genève-Suisse جنيف - سويسرا © 2004  SyrianStory حقوق النشر محفوظة لموقع القصة السورية